باكستان: سنتلقى مليونا و 60 ألف جرعة لقاح إضافية من الصين

0 16

أعلنت السلطات الباكستانية، اليوم، أنها ستتلقى أكثر من مليون جرعة لقاح إضافية ضد فيروس كورونا من الصين الأسبوع المقبل.

وقال فيصل سلطان، مساعد رئيس الوزراء لشؤون الصحة، في تغريدة، إن بلاده قامت بشراء مليون و60 ألف جرعة من لقاحي “سينوفارم” و”كانسينو” من الصين على التوالي، وسيتم تسلم الجرعات الجديدة خلال أيام.

وأضاف أن عدة ملايين من الجرعات الإضافية يتم تحضيرها على أن تسلم في أبريل/ نيسان المقبل.

وجاءت هذه الخطوة وسط تقارير تفيد بأن حملة التطعيم في البلاد من المرجح أن تتأخر أكثر، بعد تعثر وصول 17 مليون جرعة من لقاح “أكسفورد ـ أسترازينيكا” المقدم من خلال برنامج “كوفاكس” الذي تقوده منظمة الصحة العالمية.

وكان مقررا أن تتسلم باكستان اللقاحات الموعودة بحلول نهاية مارس/ آذار، لكن معهد المصل الهندي، الذي يورد الجرعات لمنظمة الصحة العالمية، قام بتوجيه المتاح منها لتلبية المتطلبات المحلية.

وفي الوقت الحالي، تقوم باكستان بتلقيح العاملين في الخطوط الأمامية بالقطاع الصحي وكبار السن باستخدام جرعات “سينوفارم” التي تبرعت بها الصين.

و”كوفاكس”، يعمل في إطار منظمة الصحة العالمية، كبرنامج عالمي لتطعيم الناس في البلدان الفقيرة والمتوسطة الدخل التي لا تمتلك القدرة على توقيع اتفاقيات ثنائية للشراء المسبق للقاح.

ويهدف البرنامج إلى ضمان وصول اللقاح للبلدان النامية والمتخلفة على قدم المساواة، حيث من المخطط إيصال ملياري جرعة إلى 92 دولة محتاجة في نهاية العام الجاري.

وتأتي باكستان في المرتبة الثانية بعد الهند في قائمة الدول التي ستحصل على اللقاح من برنامج “كوفاكس”.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أعلنت الحكومة استمرار القيود المفروضة لمكافحة كورونا 3 أسابيع أخرى على الأقل.

وتشمل القيود عمليات إغلاق أوسع في المناطق عالية الخطورة، مع عدم السماح بالتحرك، باستثناء حالات الطوارئ، وإغلاق المؤسسات التعليمية حتى 11 أبريل على الأقل، في المناطق التي ترتفع فيها معدلات الإصابة.

وسجلت باكستان، الأحد، أكثر من 4 آلاف و767 إصابة بكورونا، وهو أعلى ارتفاع يومي منذ يوليو/ تموز الماضي، كما توفي 57 شخصا خلال الـ24 ساعة الماضية.

وبذلك يصل عدد الإصابات الإجمالي إلى 654 ألفا و591، منها 14 ألفا و215 وفاة، و595 ألفا و929 حالة تعاف، بحسب أحدث تقارير وزارة الصحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.