الشيخ ناصر عباس جعفري: الأعداء يعملون على زعزعة استقرار البلاد

0 24

أدان أمين عام حزب مجلس وحدة المسلمين باكستان، الشيخ ناصر عباس جعفري بشدة، القتل المتعمد و المستهدف لعدد من أفراد جالية الهزارة الشيعية في منطقة ماتش في بلوشستان.

و قال جعفري، إن الهند وإسرائيل و القوى المعادية الأخرى لباكستان بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية، تعمل على زعزعة أمن و استقرار البلاد و العمل على خلق الفوضى و النزاع الطائفي على يد التكفيريين.

و أضاف الشيخ جعفري، أن تدمير الاستقرار الاقتصادي و السياسي و المالي لباكستان يعود بالنفع على القوى العالمية، التي تحاول جاهدة منع توازن القوى من التحول من الغرب إلى الشرق.

هذا و طالب أمين عام حزب مجلس وحدة المسلمين باكستان، الحكومة و مؤسسات الدولة، الالتزام بمسؤولياتها لحماية المواطنين، و اليقظة بشكل أكثر لإفشال مخططات العدو ضد البلاد.

في ظل الوضع الحالي مسؤوليات مؤسسات الدولة. زيادة ، يجب أن يكونوا أكثر يقظة.

تجدر الإشارة إلى أن منطقة ماتش الواقعة في إقليم بلوشستان جنوب غرب باكستان، شهدت اختطاف 11 شخصاً من جالية الهزارة على يد متطرفين، ليتم قتلهم فيما بعد بوحشية و قسوة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.