الخارجية الباكستانية تتوقع تسوية سلمية لنزاع أفغانستان عبر الحوار

0 21

بالتزامن مع زيارة وفد طالبان أفغانستان إلى إسلام آباد، قالت الحكومة الباكستانية بأنها تتوقع تسوية سلمية لنزاع أفغانستان عبر الحوار.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية الباكستانية خلال إيجازه الأسبوعي للصحفيين اليوم بأن القضية والعملية حساسة جداً و يتم التعامل معها بطريقة حذرة جداً، مضيفاً بأن طالبان أشادت بدعم باكستان للسلام في أفغانستان.

وفي معرض رده على سؤال حول تسهيل باكستان اجتماعاً بين طالبان و ممثلي الولايات المتحدة، قال المتحدث بأنه لا يمكن له التعليق بسبب حساسية الأمر.

وحول تفاصيل الاجتماع الذي جرى بين وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي و وفد من طالبان مكون من 12 عضواً بقيادة الملا عبدالغني برادر في مقر وزارة الخارجية الباكستانية بإسلام آباد و بحضور رئيس الاستخبارات الباكستانية اللواء فيض حميد، قالت وزارة الخارجية في بيان بأن وزير الخارجية شاه محمود قريشي أعرب عن أمله بأن مباحثات السلام المتوقفة حالياً سيتم استئنافها قريباً.

كما أكد البيان بأن باكستان ستواصل دعم الجهود المبذولة لتحقيق السلام الدائم في أفغانستان، و أن المباحثات المباشرة بين أمريكا وطالبان التي دعمتها باكستان وضعت أساساً قوياً للتوصل إلى اتفاق السلام في أفغانستان.

و أوضح وزير الخارجية الباكستاني عبر البيان بأن باكستان تؤمن بأن الحرب ليست حلاً للوضع المعقد في أفغانستان، وأن عملية السلام والمصالحة الشاملة بمشاركة جميع شرائح المجتمع الأفغاني تعد السبيل الوحيد والعملي للمضي قدماً.

و اختتم البيان بالقول بأنه تم الاتفاق بين باكستان وطالبان أفغانستان على استئناف عملية السلام في أقرب فرصة ممكنة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.