الملا فضل الرحمن: على النواب المعارضين تقديم استقالاتهم بحلول 31 ديسمبر

0 78

قال رئيس جمعية علماء الإسلام (جناح فاء) وزعيم الحركة الديمقراطية الباكستانية المعارضة، الملا فضل الرحمن اليوم، إن النواب المنتمين إلى أحزاب معارضة مختلفة سيقدمون استقالاتهم إلى رؤساء حزبهم بحلول 31 ديسمبر.

و قال فضل، في إحاطة لوسائل الإعلام بشأن القرارات المتخذة في اجتماع الحركة الديمقراطية الشعبية الذي عقد اليوم في مقر حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية (جناح نواز) في إسلام أباد، إن الحركة الشعبية الديمقراطية ستنظم مسيرة عامة بأي ثمن في لاهور يوم 13 ديسمبر.

و أضلف فضل الرحمن أثناء حديثه في مؤتمر صحفي إلى جانب رئيس حزب الشعب الباكستاني بلاوال بوتو زرداري و نائبة رئيس حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية ( جناح نواز) مريم نواز : “سيقدم المشرعون المعارضون من المجالس الوطنية والإقليمية استقالاتهم إلى رؤساء أحزابهم بحلول 31 ديسمبر”.

و تابع فضل الرحمن بالقول أن الحركة الديمقراطية الشعبية – تحالف معارض متعدد الأحزاب_ ستقيم عرضًا قويًا في لاهور في 13 ديسمبر الجاري، محذراً من صدام محتمل إذا حاولت الحكومة خلق عقبة في طريق قادة الحركة الديمقراطية الشعبية لتنظيم تجمع حاشد في لاهور.

وأضاف أن قادة الحركة سيجتمعون في 31 ديسمبر في إسلام أباد لاتخاذ قرارات مهمة فيما يتعلق باستراتيجية التحالف المستقبلية.

و في وقت سابق، أفادت مصادر لموقع (باك نيوز)، أن نواز شريف رئيس الرابطة الإسلامية الباكستانية (جناح نواز) اقترح تقديم استقالات جميع أعضاء المعارضة في الجمعية الوطنية إلى الملا فضل الرحمن.

وبحسب مصادر مطلعة على وقائع اجتماع الحركة الديمقراطية الشعبية ، اقترح نواز شريف تقديم الاستقالات إلى مولانا فضل الرحمن ، الذي سيقدمها بعد ذلك إلى رئيس الجمعية الوطنية.

هذا و تجدر الإشارة إلى أن الإدارة المحلية في لاهور رفضت طلبًا من الحركة الديمقراطية الباكستانية (PDM) لعقد تجمع عام في مينار باكستان بسبب ارتفاع حالات COVID-19.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.