احتجاجات في كشمير المحررة تطالب بالسماح للمجاهدين دخول كشمير المحتلة لقتال الهند

0 668

نظم آلاف الباكستانيين بالجزء الباكستاني من إقليم كشمير، مظاهرات احتجاجية تطالب حكومة بلادهم وجيشها بالسماح للمقاتلين بعبور «خط الهدنة» الفاصل بين شطري الإقليم المتنازع عليه مع الهند.

وتُعد هذه المطالبات هي الأولى منذ قرار الهند «إلغاء الحكم الذاتي بالجزء الذي تسيطر عليه من كشمير» مطلع الشهر الجاري .

ويقول المحتجون إن الهند تفرض حصارًا على الشطر الخاضع لسيطرتها منذ اتخاذها قرارًا بإلغاء الحكم الذاتي بالإقليم، كما أن باكستان لم تسترجع الحكم الذاتي الذي يتمتع سكانه به منذ أكثر من 70 عامًا.

وصرح ناشطون كشميريون: «نطالب حكومة باكستان وجيشها واللذين لم يساعدوا الكشميريين بعدم وضع العراقيل أمام محاولات المجاهدين رفع الظلم عن سكان الإقليم، وندعو جميع جماعات المجاهدين الكشميريين على التحرك من أجل إنقاذ أهلنا المحاصرين».

وقالت وكالة «رويترز» إن قوات الأمن الهندية استخدمت الغازات المسيلة للدموع؛ لتفريق سكان رشقوها بالحجارة بمدينة «سرينغار»، كبرى مدن الشطر من «كشمير» الذي تسيطر عليه الهند.

وتستمر الاحتجاجات في أسبوعها الثالث -على التوالي- منذ قرار إلغاء الحكم الذاتي الذي اتخذته «نيودلهي»، التي فرضت قيودًا مشددة على الحريات العامة ومختلف أنواع الاتصالات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.