مبيعات البنزين والديزل في باكستان تتراجع بعد وقف الدعم

0 64

انخفض الطلب على البنزين والديزل في باكستان بنسبة 12% و16% على التوالي في يونيو/حزيران 2022، مقارنة بالشهر السابق، بعد ان شهد القطاع ازدياداً في الطلب عليه خلال الفترة التي سبقت موجة التضخم.

ويقول الخبراء إن الزيادة الكبيرة في أسعار تلك المشتقات قللت من استهلاكها.

انخفض الطلب على البنزين والديزل في باكستان، إذ تراجع البنزين إلى 702 ألف طن في يونيو/حزيران مقابل 776 ألف طن في مايو/أيار، حسب بيانات اطلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

تتباين استخدامات البنزين والديزل في باكستان، إذ يستخدم البنزين لتشغيل المركبات ذات العجلتين أو 3 أو 4 عجلات، في حين يستهلك الديزل في قطاعي الصناعة والزراعة.

وانخفضت مبيعات الديزل إلى 713 ألف طن في يونيو/حزيران، مقارنة بـ776 ألف طن في الشهر السابق، حسبما أفادت توبلاين ريسيرتش، نقلًا عن بيانات المجلس الاستشاري لشركات النفط (أو سي إيه سي) في باكستان، يوم الجمعة 1 يوليو/تموز الجاري.

وقال خبير الطاقة في العاصمة إسلام آباد، عمار خان: إن الزيادة الكبيرة في أسعار البنزين والديزل في باكستان أدت إلى انخفاض استهلاكها.

وتوقع نائب رئيس مجلس الإدارة لقطاع الزراعة في إقليم السند، محمود نواز شاه، أن يكون استهلاك الديزل قد انخفض جزئيًا في القطاع بعد التأخير الملحوظ في بذر المحاصيل الصيفية الرئيسة، بما في ذلك الأرز والقطن، بسبب عدم توفر المياه في يونيو/حزيران.

علاوة على ذلك، انتهى موسم حصاد القمح في مايو/أيار. ويستخدم المزارعون في باكستان الديزل لتشغيل الجرارات وتسوية الأرض في يونيو/حزيران قبل بذر الأرز والقطن. ويستخدمون الوقود بكثافة خلال موسم حصاد القمح في شهري مارس/آذار ومايو/أيار.

 

رفعت حكومة باكستان سعر البنزين بنسبة 65.98%، أو 98.99 روبية إلى 248.74 روبية للتر الواحد في الشهر الماضي (من 27 مايو/أيار إلى 1 يوليو/تموز).

وقد عدلت الحكومة سعر الديزل بالزيادة بنسبة 91.84% (أو 132.39 روبية) إلى 276.54 روبية للتر الواحد خلال المدة نفسها.

وجاءت الزيادة في الأسعار في أعقاب السحب الكامل للدعم على مبيعات المشتقات النفطية وفرض ضريبة على البنزين.

فرضت الحكومة ضريبة قدرها 10 روبيات لكل لتر على البنزين و5 روبيات للتر على جميع المشتقات النفطية الأخرى، بما في ذلك الديزل بدءًا من 1 يوليو/تموز 2022.

وقال خبير الطاقة في العاصمة الباكستانية إسلام آباد، عمار خان: إن مبيعات البنزين والديزل في باكستان قد تنخفض بنسبة 5-10% في يوليو/تموز، وتستمر في الانخفاض خلال الأشهر الـ3 أو الـ4 المقبلة على خلفية ارتفاع الأسعار.

 رفع أسعار المشتقات النفطية

وأعلنت الحكومة أنها ستستمر في زيادة ضريبة البنزين على مراحل حتى تصل إلى 50 روبية للتر الواحد.

ويرى المحللون أن الطلب على الديزل قد لا ينخفض كما كان يُخشى في يوليو/تموز، بعد أن أوقفت الحكومة مؤقتًا إمدادات الغاز للصناعات، بما في ذلك مصدر التصدير الرئيس -قطاع المنسوجات- بدءًا من يوم الجمعة 1 يوليو/تموز.

(دولار أميركي واحد = 204.6 روبية باكستانية)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.