ناشطات أفغانيات يقمن بالإحتجاج خارج وزارة شؤون المرأة المغلقة

0 72

إحتجت نحو 24 ناشطة خارج وزارة المرأة الأفغانية يوم الأحد بعد أن أغلقها مسؤولون من طالبان في السلطة في كابول واستبدلت بوزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

قالت موظفات إنهن كن يحاولن العودة إلى العمل في الوزارة منذ عدة أسابيع منذ إستيلاء طالبان على السلطة الشهر الماضي، لكن طُلب منهن العودة إلى ديارهن.

تم استبدال اللافتة الموجودة خارج وزارة شؤون المرأة بلافتة وزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

قالت بصيرة تاونة، إحدى المتظاهرات خارج المبنى: “يجب إعادة تفعيل وزارة شؤون المرأة، إبعاد المرأة يعني إبعاد الإنسان”.

جاء الإحتجاج بعد يوم من عودة بعض الفتيات إلى المدارس الإبتدائية مع فصول دراسية تفصل بين الجنسين، لكن الفتيات الأكبر سنًا واجهن انتظارًا قلقًا دون توضيح ما إذا كان بإمكانهن استئناف دراستهن ومتى.

وقالت المتظاهرة تارانوم سيدي: “لا يمكنك قمع صوت النساء الأفغانيات بإبقاء الفتيات في المنزل وتقييدهن، وكذلك بعدم السماح لهن بالذهاب إلى المدرسة، نساء أفغانستان اليوم لسن نساء 26 سنة مضت.”

وعلى مدى الأشهر الماضية، قام مقاتلو طالبان بتفريق العديد من الإحتجاجات النسائية بالقوة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.