باكستان ترحب بتوسيع الحكومة الأفغانية كخطوة إيجابية

0 37

رحبت باكستان يوم الخميس بتوسيع الحكومة الأفغانية باعتبارها “خطوة إيجابية” ودعت إلى المزيد من مثل هذه الإجراءات من قبل طالبان من أجل الإستقرار في دولة أفغانستان.

وقال المتحدث بإسم وزارة الخارجية عاصم إفتخار في المؤتمر الصحفي الأسبوعي: “لقد لاحظنا توسيع الحكومة المؤقتة بتمثيل مختلف الجماعات العرقية والسياسية، وهذا اتجاه إيجابي، ونأمل أن يستمروا في اتخاذ خطوات تؤدي إلى استقرار دائم في البلاد”.

وسّعت طالبان في وقت سابق من الأسبوع، الحكومة المؤقتة من خلال تسمية عدد من نوّاب الوزراء، بعضهم ينتمي إلى أقليات عرقية مثل الهزارة. ومع ذلك، فإن معظم نوّاب الوزراء الجدد هم من المتشددين. علاوة على ذلك، لم يتم ضم أي امرأة إلى مجلس الوزراء مرة أخرى.

وقد توقفت مساعدات التنمية الدولية في ظل عدم الإعتراف بحكومة طالبان. لطالما اعتمدت أفغانستان بشكل كبير على المساعدات الخارجية. لذلك، أثار وقف المساعدة مخاوف من حدوث إنهيار إقتصادي.

وأشار المتحدث باسم منظمة FO إلى أن باكستان واصلت حث المجتمع الدولي على ضرورة المشاركة البناءة والتعبئة في الوقت المناسب للمساعدات الإنسانية لتجنب حدوث أزمة إنسانية وإقتصادية في أفغانستان.

وشدد على أن ضمان السلام والاستقرار في أفغانستان مسؤولية مشتركة للمجتمع الدولي.

وقال إفتخار أن باكستان تواصل التعامل مع السلطات المؤقتة.

كما أشار إلى أن ممثلين خاصين من الصين وروسيا وباكستان زاروا كابول للقاء قيادة طالبان وشخصيات أفغانية بارزة أخرى. وقال إن الرحلة سلّطت الضوء على أهمية التنسيق بين أصحاب المصلحة الإقليميين لتعزيز الأهداف المشتركة لأفغانستان كي تنعم بالسلام والاستقرار والسيادة والازدهار.

وشدد على ضرورة استمرار التنسيق بين دول المنطقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.