جنرالات أمريكيون يعربون عن قلقهم بشأن الترسانة النووية الباكستانية في أعقاب سيطرة طالبان على أفغانستان

0 35

يزعم كبار الجنرالات الأمريكيين أنهم حذروا الرئيس الأمريكي جو بايدن من أن الانسحاب السريع من أفغانستان قد يزيد المخاطر على الأسلحة النووية الباكستانية وأمن البلاد.

وقال رئيس القائد العام المشترك مارك ميلي أمام لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ يوم الثلاثاء: “قدرنا أن الإنسحاب السريع سيزيد من مخاطر عدم الإستقرار الإقليمي وأمن باكستان وترساناتها النووية”.

وقال الجنرال “نحن بحاجة إلى دراسة دور الملاذ الباكستاني بشكل كامل”، مشددًا على الحاجة إلى التحقيق في كيفية مقاومة طالبان للضغط العسكري الأمريكي لمدة 20 عامًا.

كما حذر الجنرال ميلي والجنرال فرانك ماكنزي، قائد القيادة المركزية الأمريكية، من أن طالبان باكستان التي سيتعين عليها الآن التعامل معها ستكون مختلفة عن تلك التي تعاملت معها سابقًا، وهذا من شأنه أن يعقد علاقاتهم.

وقال الجنرال ماكنزي للمشرعين: “أعتقد أن علاقة باكستان مع طالبان ستصبح أكثر تعقيدًا بشكل ملحوظ نتيجة الانسحاب الأمريكي من أفغانستان”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.