الخطوط الباكستانية للطيران تعلّق رحلاتها الى كابول بسبب “السلوك غير المهني” لسلطات طالبان

0 31

صرحت إدارة الخطوط الجوية الباكستانية الدولية يوم الخميس إنها علقت رحلاتها إلى كابول بسبب “السلوك غير المهني” لسلطات طالبان.

وقال المتحدث باسم الخطوط الجوية الباكستانية عبد الله حفيظ خان ان “رحلاتنا كثيرا ما واجهت تأخيرات لا داعي لها بسبب السلوك غير المهني لسلطات الطيران في كابول”.

وأضاف أن الطريق سيبقى معلقا حتى “يصبح الوضع مواتيا”.

وفي بيان منفصل، شدد المتحدث على حقيقة أن الخطوط الجوية الباكستانية استمرت في الطيران داخل وخارج كابول في ظل “ظروف صعبة” عندما أوقف آخرون عملياتهم.

وكان يشير إلى الدور الذي لعبته الخطوط الجوية الباكستانية في عمليات الإجلاء الجماعية بعد استيلاء طالبان السريع على كابول في أغسطس، مما خلق اندفاعًا بين أولئك العالقين في العاصمة الأفغانية للخروج وسط ندرة الرحلات الجوية.

قال المتحدث باسم الخطوط الجوية الباكستانية إن “الخطوط الجوية الباكستانية أجلت حوالي 3000 شخص بعد الوضع المتغير بسرعة في أفغانستان” ، مضيفة أنه من بين الأشخاص الذين سافروا من كابول مسؤولون من الأمم المتحدة والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي ومنظمات عالمية أخرى بالإضافة إلى المنظمات الدولية و الصحفيين.

قال المتحدث إن قباطنة وموظفي الخطوط الجوية الباكستانية عرضوا حياتهم للخطر لكنهم استمروا في استمرار عملية الإخلاء.

لكن شركة الطيران قالت إن عملية الرحلة “لم تكن مربحة للغاية من الناحية المالية” وإنها كانت تسيّر رحلات جوية “لأسباب إنسانية” فقط.

من ناحية أخرى ، قال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد إن حكومته ستحقق في التقارير المتعلقة بسوء المعاملة المزعومة لمسؤولي الخطوط الجوية الباكستانية والركاب من قبل السلطات في مطار كابول الدولي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.