الحكومة الباكستانية تعمل لاتخاذ إجراءات لخفض أسعار السلع الأساسية

0 31

قررت الحكومة يوم الأربعاء، اتخاذ إجراءات لخفض أسعار السلع الأساسية من خلال برنامج الدعم الموجه “إحساس”، إلى جانب التفكير في خطة دعم البنزين لفئات الدخل المنخفض ووسائل النقل العام.

ترأس رئيس الوزراء عمران خان اجتماعاً لحركة الإنصاف الباكستانية، بحضور المحافظين وكبار الوزراء والوزراء الفيدراليين الرئيسيين، فضلاً عن القيادة المركزية والمحلية للحزب الحاكم.

وشدد المشاركون على ضرورة اتخاذ تدابير لخفض التضخم. تقرر إطلاق برنامج الدعم الموجه “إحساس” قريباً لحماية ذوي الدخل المحدود من تأثير التضخم، كما تقرر تقديم الدعم على المواد الأساسية.

ووجه رئيس الوزراء عمران خان في الإجتماع بإعداد خطط لدعم أسعار البنزين لفئات الدخل المنخفض، ووجه السلطات المعنية بوضع خطة لتوفير البنزين بسعر مدعوم لسائقي الدراجات النارية وسائقي عربات الريكاشة ووسائل النقل العام.

وقال رئيس الوزراء في الإجتماع: “أثر التضخم محسوس، ولهذا تقوم الحكومة بتوسيع نطاق البطاقة الصحية وبطاقة المزارع وبرنامج إحساس”.

وأعرب الإجتماع عن قلقه إزاء ارتفاع أسعار الطحين في السند، كما وعلم أن نظام نقاط البيع المتنقلة قد تم تطويره لبرنامج الدعم بالتعاون مع إحساس والبنك الوطني، والذي بموجبه تحصل الأسر المؤهلة على خصومات على البقالة.

وقال وزير الإعلام فؤاد شودري، في مؤتمر صحفي، قبل اجتماع اللجنة الأساسية: “ترأس رئيس الوزراء عمران اجتماعًا لبرنامج إحساس، وتلقى إيجازًا عن البرنامج من مساعِدته الخاصة للرعاية الإجتماعية الدكتورة سانية نشتار”.

وقال فؤاد للصحافيين إن أسعار المنتجات البترولية ارتفعت لكن أسعار السلع الأساسية الأخرى مثل البقول والخضروات والسكر والقمح في تراجع. وقد شدد رئيس الوزراء خلال الاجتماع على ضرورة اتخاذ خطوات فورية لتوسيع برنامج إحساس.

وحول اجتماع اللجنة الأساسية، قال الوزير أن قادة الأحزاب من السند والبنجاب وخيبر بختونخوا شاركوا في الاجتماع، الى جانب نشتار مستشار رئيس الوزراء للشؤون المالية شوكت تارين وكبار المسؤولين.

وقال الوزير “نريد أن تصبح السند وبلوشستان أيضًا جزءًا من هذا المخطط”، مضيفًا أن جيلجيت بالتستان وآزاد جامو وكشمير أبدوا أيضًا اهتمامًا كبيرًا بالمخطط.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.