السفير مسعود خان يحذّر من أزمة جديدة في جامو وكشمير

0 80

بينما يواجه المجتمع الدولي أزمات مثل الحرب الروسية الأوكرانية، حذر سفير باكستان لدى الولايات المتحدة مسعود خان من أن التوترات الشديدة بين الهند وباكستان بشأن نزاع جامو وكشمير قد تؤدي إلى أزمة أخرى.

في مقابلة مع نيوزويك (Newsweek)، والتي تزامنت مع الذكرى الثالثة لإلغاء الهند للمادتين 370 و 35A اللتين ألغتا الوضع الخاص للجزء الذي تحتله الهند من منطقة كشمير المتنازع عليها، قال السفير أنه بينما استمرت خطوة نيودلهي في إثارة الخلافات بين دولتين مسلحتين نوويا، كان هناك “لامبالاة خطيرة” تجاه هذه القضية من جانب المجتمع الدولي.

ونقل عن السفير خان قوله: “بسبب التطورات العديدة في المجال الدولي، على سبيل المثال، لم تتمكن أوكرانيا أو منطقة المحيطين الهندي والهادئ أو الولايات المتحدة أو الأعضاء الدائمين الآخرين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة من تكريس الكثير من الاهتمام لكشمير”. وقال: “لذلك، هناك موجة مستمرة من عدم الانتباه، مما يجعل كشمير نقطة عمياء بالنسبة للمجتمع الدولي”.

وأضاف: “هذا أمر محفوف بالمخاطر لأن كشمير، بعد كل شيء، تقع في منطقة حساسة للغاية، وفي هذا الجوار، هناك ثلاث قوى نووية، باكستان والهند والصين”.

أشعلت كشمير وسكانها الذين يغلب عليهم المسلمون بقيادة حاكم هندوسي أول صراع واسع النطاق بين الهند وباكستان، اللذان سيواصلان خوض ثلاث حروب أخرى واستمروا في الاشتباك في السنوات الأخيرة، مع وقف إطلاق نار نادر ومضطرب تم التوصل إليه فقط في فبراير/شباط من العام الماضي”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.