فشل محادثات الصين والهند لنزع فتيل التوتر الحدودي

0 29

أعلن الجيشان الصيني والهندي، اليوم الإثنين، فشل المحادثات بين البلدين لسحب قواتهما من مناطق الإحتكاك الرئيسية على طول الحدود بينهما.

وقالت وزارة الدفاع الهندية في بيان، اليوم، أنها قدمت “إقتراحات بناءة” لكن الجانب الصيني “لم يوافق عليها ولم يستطع تقديم أي مقترحات تطلعية”.

ويعني إستمرار الخلاف أن البلدين سيبقيان على تواجد قواتهما في منطقة “لدخ” الحدودية التي شهدت إشتباكات راح على إثرها ضحايا.

بدوره، ذكر متحدث بإسم الجيش الصيني في بيان: “الجانب الهندي متمسك بمطالب غير واقعية وغير معقولة، مما يصعّب عملية المفاوضات”.

والتقى قادة من كلا الجيشين، يوم الأحد، لإستئناف المحادثات بعد إنقطاع دام شهرين في مولدو على الجانب الصيني في منطقة لدخ.

ومنذ مايو/ أيار 2020، تشهد منطقة “لدخ” الحدودية بين الصين والهند والواقعة في جامو وكشمير المتنازع عليها توترات ومناوشات بين القوات الهندية والصينية.

وفي يونيو/حزيران من العام الماضي، قتل 20 جندي هندي على الأقل في إشتباك حدودي بين البلدين، حشد على إثره البلدان آلاف الأفراد من القوات المسلحة على الحدود.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.