وسائل إعلام: بايدن يدرس إبقاء القوات الأمريكية في أفغانستان حتى نوفمبر

0 182

أفادت قناة “إن بي سي” بأن الرئيس الأمريكي جو بايدن يدرس الإبقاء على قوات بلاده في أفغانستان حتى نوفمبر المقبل بدلا من شهر مايو وهو الموعد المحدد في الاتفاق مع “طالبان”.

ونقلت القناة عن أحد مصدرين قوله إن بايدن خلال المناقشات مع فريقه للأمن القومي كان يعارض مساعي وزارة الدفاع للإبقاء على القوات في أفغانستان ما بعد الـ 1 من مايو المقبل، ولكن تم إقناعه بدراسة تأجيل الانسحاب 6 أشهر.

وقال المصدر إن “بايدن يريد الانسحاب”، لكن المسؤولين في البنتاغون قالوا له إنه من المستحيل التنبؤ بالعواقب في حال انسحاب جميع القوات.

وحسب المصدر الثاني، عرض العسكريون عدة خيارات على بايدن، بينها سحب القوات في مطلع مايو تقريبا، وإبقاؤها لأجل غير مسمى أو لفترة معينة يحددها بايدن بنفسه، وهي قد تبلغ 6 أشهر.

وأضاف المصدر أن “الرئيس هو من سيتخذ القرار”.

وأشار المصدران إلى أن القرار لم يتخذ بعد بهذا الشأن.

يذكر أن الولايات المتحدة وحركة “طالبان الأفغانية” اتفقتا في عام 2020 على انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان مقابل ضمانات الحركة بأن أراضي أفغانستان لن تستخدم لمهاجمة المصالح الأمريكية أو حلفاء الولايات المتحدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.